القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الرياضة

الهشاشة النفسية والنضج العاطفي : لا تكن كالريشة

الهشاشة النفسية والنضج العاطفي : لا تكن كالريشة

الهشاشة النفسية والنضج العاطفي : لا تكن كالريشة

يبدأ عقلك في الدوران في نفس الدائرة, تظن أنه سيتوقف ولكنه يعاود ويكمل الدوران. غارق في نفس الدوامه, تحاصرك افكارك ولا سبيل للهرب منها يتم كسرك بأقل شئ من النسيم! رغم هدوئه, وانت تظن ان كل ما حولك يعنيك, تحسك بهشاشة داخلك, بانك مخلوق ضعيف جدا من ريش, رغم صلابتك وثقلك, فتعصف بك الرياح بدون اي مقاومة منك وتذهب معها مثلما تفعل اي ريشة. ورغم كل هذا الضجيج بداخلك لا يزال العالم من حولك هادئ جدا.

هذا الوصف الذي أطلقه علماء النفس ب الهشاشة النفسية

الهشاشة النفسية والنضج العاطفي

ما هي الهشاشة النفسية :

الهشاشة النفسية هي شكل من أشكال الاضطراب النفسي وتعرف بأنها حالة من الرقة المبالغ فيها وسرعة الانكسار في مواجهة التحديات المختلفة, فالشخص الذي يعاني من الهشاشة النفسية دائما يرى أن جميع التحديات تهديدا له وليست جزا من حياته, وفي الأغلب يراها استثناءات موجها له شخصيا, يتبعها شعور غير جيد ملئ بالتوتر والخوف المستمر.

ودائما الشخص الهش نفسيا يكون سريع الانفعال المبالغ فيه كالبكاء بسهولة كبيرة والعصبية بشكل سريع ومن اتفه الامور, ويقوم بتحليل المواقف والبحث عن أسباب لا وجود لها ودائما يصاحب تلك المشاعر ضعف الثقة بالنفس وتقدير ذاته لذلك في اغلب الاوقات نراهم يلجئون إلى الناس لاستشفاف التقدير منهم وذلك الشئ الذي يعلقهم بشكل كبير في علاقاتهم ويعاود هذا عليهم سلبا نظرا إلى تأثرهم السريع والعفوي.

لذلك فان هذا الشخص يحتاج إلى أهداف سامية في حياته يسعى إليها ويشغل نفسة بها وليس بالناس ويقدر نفسه بنفسه, ويملأ روحة بالشغف ويضع في ذهنه دائما ان القوة تستمد من الله وليس من الناس لذلك اجعل الله ملجأك الأول في الطلب والبث والشكوى فلا أحد يعرفك اكثر من الله ثم نفسك فلا تربط قراراتك المصيرية بالآخرين.

إننا نفتقر للتثقيف الاجتماعي والوعي  الذاتي حول علاقتنا وقراراتنا, لذا فالخيار الأمثل للتخلص من الهشاشة النفسية هو المصطلح المعاكس لها تمام والذي يسمي "النضج العاطفي"

ما هو النضج العاطفي

النضج العاطفي هو حالة يصل اليها المرء عندما يتمتع بقدر عالي من المرونة في مواجهة الضغوط النفسية والحياتية والمواقف العصبية وقدرته على تحديد ماهية مشاعره والتعامل بمنتهى الحكمة والاتزان العقلي والعاطفي وهذا شئ مهم وعامل اساسي وايضا مثل القدرة علي تقبل الفشل والتعلم منه بل واستخدامة ايجابا في سبيل النجاح.

والنضج العاطفي ياتي بالتعلم لا بالمصادفة او الكبر فيستطيع الشخص فهم ذاته والتعامل مع نفسه بطريقة أكثر حكمة, ويمتلك الناضج عاطفيا القدرة على منح وتلقي الحب بطريقة متوازنة بحيث لا يظلم نفسة في سبيل الآخرين ولا يبخث الآخرين حقهم.

لذلك لا تكون كالريشة تاخذك رياح الآخرين حيث تشاء كن الجناح الذي يحلق بنفسه أين يشاء

والى هنا قد وصلنا إلى نهاية مقال اليوم نتمني ان يكون المقال اعجبكم "مصدر المقال " موقع 22 عربي.

reaction:

تعليقات

تعليقان (2)
إرسال تعليق
  1. مقال رائع ومعلومات قيمة وصحيحة

    ردحذف
  2. ‏عقول الهادئين لا تهدأُ

    ردحذف

إرسال تعليق

نرجو ان كان لديك اي استفسار اكتب في تعليق